التخطي إلى المحتوى
«أبو المجد»: وكالة الفضاء الإفريقية بالقاهرة ستساهم في تحقيق رؤية مصر 2030

قال الدكتور إسلام حمزة أبو المجد ، مستشار وزير التعليم العالي للشؤون الأفريقية ، إن وجود وكالة فضاء أفريقية في مصر سيفتح آفاق جديدة للتعاون المصري والريادة في القارة الأفريقية من خلال تكنولوجيا الفضاء والأقمار الصناعية والبيانات. والخدمات التي سيتم توفيرها للموارد الطبيعية وتغير المناخ والأمن الغذائي. والتحديات التي تواجه القارة الأفريقية.

وأضاف أبو المجد في تصريح خاص لـ “الدستور” أن وجودها سيساعد في النهوض بقطاع علوم وتكنولوجيا الفضاء ، من خلال تقديم الدعم من وكالة الفضاء المصرية والجامعات ومراكز البحوث والقطاع الصناعي والبرنامج الوطني للفضاء. .

وأشار إلى أنه في حالة تقدم صناعة الفضاء في مصر ، سيكون لها سوق عالمي ، وخاصة الأفريقي ، وسيتم تحقيق أجندة أفريقيا 2063 ورؤية مصر 2030.

وحول دورها في الثروة المعدنية التي تمتلكها دول أفريقية ، أوضح أنه يمكن رصدها ومتابعتها عبر الأقمار الصناعية ، كما يتم إنتاج خرائط دورية لمواقعها وكميتها وجدوىها الاقتصادية ، مما سيسهم في نهضة تعدينية وصناعية.

اهمية وجود مقر للوكالة الافريقية على التراب المصرى

وحول أهمية وجود مقر للوكالة الأفريقية على الأراضي المصرية ، قال: “هذا يشهد على أن الدولة لديها قدرات وخبرات مراكز الأبحاث والجامعات ووكالة الفضاء المصرية للريادة في قطاع الفضاء وتكنولوجيا الفضاء ، ونتج ذلك بعد منافسة شرسة بين 4 دول للحصول على موافقة من الاتحاد “. الأفريقي.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *